تخطى إلى المحتوى

حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة وهل هو عقوق بالسعودية 2023

شارك المقال مع مجتمعك!

حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة محور حديثنا اليوم، حيث أن هناك العديد من حالات حرمان الإناث من نصيبهم في التركة، ويعد هذا التصرف مرفوض شرعًا وقانونًا.

ففي بعض حالات تقسيم الميراث، قد يتعمد البعض استبعاد الأنثى من القسمة، كما يتعمد أيضًا البعض الاستيلاء على نصيبها، وهنا كيف لها أن تطالب بحقها بطرق مشروعة مضمونة.

هذا ما سوف نتحدث عنه خلال مقالتنا اليوم، حيث نتعرف معًا على حكم المطالبة بالميراث للأخت، وكيف لها أن تطالب به، وذلك وفقًا لما جاءت به القوانين المتبعة في السعودية.

حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة

حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة

لقد قسم الله عز وجل في شرعه الميراث بين الورثة، وفق حصص مقدرة بحكمة عالية، ولم يجيز الشرع الإسلامي الاعتداء على حق الغير في التركة، ويعد حرمان الغير من التركة من الكبائر.

فقد كانت الإناث قبل الإسلام لا ترث، ولكن جاء الإسلام وجعل للمرأة نصيب في التركة، لا يجوز أن يتم حرمان من هذا الحق الشرعي، ومع ذلك ما زال هناك من يتعمد حرمانها من حقها.

ولهذا نجد أن البعض يتساءل عن حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، وهنا نجيب بأنه جائز من الناحية الشرعية والقانونية، وعليه يكفل القانون لها حقها الشرعي في الميراث.

إذا كنت ترغب في معرفة ما هي إجراءات تقسيم الميراث في السعودية، يمكنك الاستعانة بنا، وسوف يوضح لك محامي بالرياض التابع الإجراءات القانونية اللازمة لإتمام القسمة رسميًا.

كيف اطالب بحقي من الارث؟

بعد أن تعرفنا على ما هو حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، سوف نتعرف الآن على كيفية المطالبة بالحق في الميراث، وذلك وفقًا لما جاءت به القوانين في السعودية.

حيث أن المطالبة بالميراث أمر جائز، ولا يحق منع وريث من حصته بأي شكل من الأشكال، ما دام ليس هناك مانع من موانع الإرث الشرعية، وسوف نتحدث عن ذلك في السطور القادمة.

أما عن كيفية المطالبة بالميراث، بالنظر في الأنظمة السعودية، نجد أن هناك خيارين للمطالبة بالميراث، وهما: المطالبة والقسمة الودية، أو المطالبة والقسمة القضائية.

لكل طريقة منهما شروط متعلقة بها لا بد من استيفائها كاملةً، كما أن هناك إجراءات لازمة، وضعها المنظم القانوني السعودي، في إطار تنظيم عمليات تقسيم الميراث شرعًا.

حيث يمكنك المطالبة بحقك من الميراث بشكل ودي، وهنا قد يتم اللجوء إلى القسمة الرضائية، على أن تكون بموافقة كافة الورثة، وأن يكون الورثة راشدين بالغين، ويجب توثيقها.

وفي حال عدم وجود جدوى من القسمة الرضائية، يكون الحل هو القسمة القضائية، حيث يتم تقسيم التركة بين الورثة عن طريق المحكمة، من خلال رفع دعوى قسمة إجبار.

إذا كنت تود معرفة المزيد عن القسمة الرضائية في ضوء القانون السعودي، تواصل معنا، وسوف يساعدك افضل محامي بالرياض لدينا في معرفة المعلومات القانونية اللازمة.مقا

مقالات ذات صلة بمقالنا “حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة”: محامي خبير تقسيم تركات وعقارات في جميع مناطق المملكة 2023

كيف ارفع دعوى قسمة اجبار؟

بعد أن تعرفنا على حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة وكيفية المطالبة بالحق في الميراث، وتعرفنا أن القسمة القضائية، قد تكون هي الحل، في حال فشل الحوار الودي، فما هي القسمة القضائية.

يقصد بالقسمة القضائية هي اللجوء إلى المحكمة المختصة، والمطالبة بإجراء قسمة شرعية من قبل المحكمة للتركة، وبالفعل تقوم المحكمة بتحديد من هم الورثة، وتحديد حصصهم، وتوزيعها.

أما عن كيفية رفع دعوى قسمة إجبار، يمكنك رفع الدعوى، من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • إصدار صك إعلام الوراثة.
  • القيام بإعداد صحيفة الدعوى بشكل قانوني صحيح، مع دعمها بالمستندات اللازمة لرفع الدعوى.
  • التوجه إلى مقر المحكمة المختصة، والقيام بإيداع الدعوى وقيدها.
  • سوف تقوم المحكمة المختصة بتحديد موعد الجلسة الأولى، وإرسال تبليغ لبقية الورثة,
  • سوف تتوالى جلسات القضية؛ من أجل جمع التفاصيل اللازمة، ومن ثم إصدار الحكم النهائي بإجراء قسمة شرعية للتركة.

إذا كنت ترغب في توكيل محامي في الرياض في رفع دعوى قسمة جبرية، تواصل معنا، وسوف يقدم لك محامينا خدمة إعداد الدعوى ورفعها، ونفدم لك أيضًا خدمات المرافعات والدفاع.

في حال رفض أحد الورثة البيع

في هذه الفقرة من مقالتنا اليوم، سوف نتحدث عن حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، في حال كانت التركة عقار، وما هي الحلول المقترحة لإنهاء النزاع وتحصيل الحقوق.

حيث أن هناك العديد من حالات العقارات المورثة، قد يكون من الصعب الحصول على قسمة عادلة ومرضية للجميع للعقار، وهنا يحق المطالبة ببيع العقار، ومن ثم تقسيم ثمن البيع.

ولكن في بعض الحالات، قد يكون هناك رفض من أحد الورثة للبيع، فما هو التصرف القانوني السليم هنا؟ نجيب بأن التصرف القانوني هنا ينقسم إلى حل ودي أو حل قضائي.

بدايةً، يمكن الاعتماد على الحل الودي، ويتم ذلك من خلال مطالبة الورثة بحل الأمر وديًا، وقد يتم الاتفاق على بيع العقار للوريث الممتنع عن البيع، إذا كان في قدرته الشراء.

أما عن الحلول القضائية تتمثل في اللجوء إلى رفع دعوى قضائية، وهنا تقوم المحكمة المختصة بالنظر في النزاع والفصل فيه، قد يحكم ببيع العقار في مزاد علنين وتقسيم ثمن البيع.

وفي بعض الحالات، قد يحكم القاضي للوريث الممتنع بشراء العقار، وإعطاء بقية الورثة حصتهم الشرعية من ثمن البيع، وبذلك ينتهي النزاع، ويكون كل وريث تمكن من تحصيل حقه.

إذا كنت ترغب في معرفة إجراءات رفع دعوى قسمة عقار، استعن بنا، وسوف يقدم لك محامي بالرياض التابع الاستشارة القانونية، التي توضح لك الإجراءات والمسار المحتمل للدعوى.

هل يجوز التصرف في التركة قبل قسمتها على الورثة؟

ننتقل إلى الحديث عن نزاع آخر محتمل بين الورثة، ونتعرف على كيفية حله، وهو “حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، في حال تصرف أحد الورثة في التركة، قبل القدوم على قسمتها؟”.

ففي بعض الحالات، قد يشتكي الورثة من قيام أحد الورثة بالتصرف في التركة قبل إجراء القسمة دون موافقة من بقية الورثة، وهذا التصرف أيضًا مرفوض من الناحية الشرعية والقانونية.

وهنا نجيب بأنه يجوز المطالبة بالحق في التركة، ومطالبة الوريث المتصرف برد التركة كاملةً، أو تعويض بقية الورثة عن ما قام به من استغلال للتركة، قبل إجراء قسمة شرعية لها.

وفي حال امتناع الوريث المتصرف عن حل الأمر بشكل ودي، ورد الحقوق لأصحابها، يحق هنا لبقية الورثة أو أحدهم فقط رفع دعوى في المحكمة المختصة؛ من أجل الفصل في النزاع.

هنا سوف تقوم المحكمة بدورها في إنهاء النزاع، وإجراء قسمة شرعية عادلة للتركة، وعدم ترك الأمر دون حل يمنح كل وريث حقه من التركة كاملًا، وفق أحكام الشرع الإسلامي.

إذا كان لديك أي استفسار آخر بشأن كيفية التعامل مع نزاعات الورثة، تواصل معنا، وسوف يقدم لك محامي في الرياض التابع لنا الرد القانوني على مختلف استفساراتكم القانونية.

مقالات ذات صلة بمقالنا “حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة”: استشارات قانونية في الميراث من محامين معتمدين بالرياض1445

متى يسقط حق الورثة في الميراث

بعد أن أوضحنا ما هو حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، في العديد من الحالات المختلفة، سوف نلقي الضوء سريعًا خلال تلك الفقرة من مقالتنا على موانع الإرث.

فقد يتساءل البعض “متى يسقط حق الورثة في الميراث؟”، ونجيب على ذلك بأن حق الورثة يسقط في الميراث، في حال وجود أحد موانع الإرث المحددة في القانون السعودي.

حيث حدد القانون السعودي موانع الإرث، كالتالي:

  • حالات القتل، حيث لا يجوز أن يرث القاتل المقتول، وينطبق هذا الأمر على حالات القتل العمد والقتل بالخطأ.
  • اختلاف الديانة بيم الوارث والمورث.
  • الرق، حيث أن الرقيق لا يرث ولا يورث أيضًا.

وعليه، في حال تواجد أحد موانع الإرث، هنا يسقط حق الوارث في التركة، وخلاف ذلك، فلا يجوز لأحد منع الوارث من تحصيب حصته الشرعية المحددة في التركة بأي شكل.

وفي حال قيام أحد الورثة بالاستيلاء على التركة، أو منع وحرمان غيره من نصيبه من التركة، هنا يحق للوريث الاحتماء في القانون، من خلال رفع دعوى قسمة إجبارية للتركة في المحكمة.

عقوبة عدم توزيع الميراث

حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة

خلال حديثنا أعلاه، قد أوضحنا حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، وأن حرمان الغير من نصيبه الشرعي في التركة يعد أمرًا مرفوضًا شرعًا وقانونًا، فما هي عقوبة ذلك قانونًا؟

حيث أن القانون السعودي مستند على أحكام الشرعية الإسلامية في مسائل الإرث، وعليه، لا يجوز الاعتداء على حق الغير في التركة، وقد يترتب على ذلك عقوبات قانونية.

حيث يقوم القاضي المختص بالنظر في تفاصيل الحالة، ومن ثم فرض العقوبة القانونية المستحقة، من وجهة نظره للطرف المتسبب في حرمان الغير من حقهم الشرعي بالتركة.

وبذلك، يمكننا القول بأن النظام السعودي يحرص على الحفاظ على حقوق الورثة، ويضرب بيد من حديد ضد من يقوم بحرمان الغير من التركة، ويحرص على فض نزاعات الورثة.

فإذا كنت تواجه مماطلة أو امتناع عن تقسيم التركة، يمكنك الاستعانة بالقضاء، وسوف يساعدك القضاء المختص في استرداد حقوقك الشرعية في التركة، بموجب حكم قضائي.

مقالات ذات صلة بمقالنا “حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة”: محامي ورث في الرياض من أفضل 6 محامين تركات 1445

استشارات قانونية في الميراث

إن التعامل مع مسائل المواريث يجب أن يسير وفق أطر شرعية وقانونية، حيث يجب الالتزام بما جاءت به أحكام الشرعية الإسلامية في ذلك، مع تنفيذ الإجراءات القانونية المطلوبة.

ولهذا تكون خطوة طلب الاستشارة القانونية مهمة؛ من أجل معرفة كيفية التعامل مع التركات بشكل شرعي وقانوني سليم، وتجنب الوقوع في أخطاء، قد يكون ثمنها غالي فيما بعد.

حيث تساعدك استشارة المحامي المختص في فهم الأوضاع بشكل سليم، وبناءً عليه، يتم التعرف على كيفية التصرف بشكل قانوني سليم، يساعدك في تحصيل حقوقك بشكل مضمون.

وفي حال القدوم على إجراء قسمة بالتراضي، تكون الاستشارة القانونية مطلوبة؛ من أجل التعرف على مدى صحة إجراء القسمة، وما هي متطلباتها، وكيفية إجراء القسمة خطوة بخطوة.

وقد يساعدك المحامي أيضًا في معرفة كيفية تحرير عقد القسمة الرضائية، ومعرفة كيفية توثيق العقد بشكل رسمي، ويجيب على كافة الأمور الغامضة بالنسبة إليك حول القسمة الرضائية.

وأيضًا تكون استشارة محامي الميراث، عند القدوم على رفع دعوى ميراث في غاية الأهمية؛ من أجل معرفة كيفية التصرف، وما هي إجراءات ومراحل التعامل مع الدعوى، وفق النظام السائد.

فإذا كنت بحاجة إلى استشارة قانونية حول مسائل الميراث، تواصل معنا، وسوف يقدم لك افضل محامي بالرياض لدينا مؤهل للرد على الاستشارات الاستشارة القانونية المطلوبة.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى الختام، وقد تعرفنا معًا على حكم مطالبة الأخت بنصيبها من التركة، وكيفية المطالبة بالحق في الميراث، وحالة الرغبة في البيع للتركات العقارات.

وتحدثنا عن التصرف القانوني حيال تصرف أحد الورثة في التركة قبل القسمة، وسلطنا الضوء على خطوة رفع دعوى قسمة إجبار، وأشرنا خلال حديثنا أيضًا إلى موانع الإرث بالسعودية.

مقالات قانونية ذات صلة بمقالنا “حكم مطالبة الأخت بنصيبها”:

محامي ميراث الرياض من أفضل 10 محامين تقسيم ميراث بالسعودية 1445

محامي احوال شخصية في الرياض من أفضل 10 محامين بالسعودية 1445

اقوى محامي قضايا فساد بالرياض السعودية من أفضل المحامين لعام 1445

افضل محامي استثمار اجنبي بالسعودية من أفضل 10 محامين معتمدين 1445

افضل محامي نفقه بالرياض من المحامين المعتمدين بالرياض والسعودية 1445

محامي شرق بالرياض من أفضل 10 محامين معتمدين بالرياض 2023

محامي شاطر بالرياض من أفضل 10 محامين معتمدين بالسعودية 1445

محامي تحصيل شيكات بدون رصيد

اشهر محامي تجاري بالرياض لعام 2023

ابحث عن افضل محامي قضايا عقارية بالرياض 2023

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *